شبكة ومنتديات الفردوس الأعلى الجهادية
يسعدنا اخي الزائر واختي الزائرة ان تسجل معنا وتشاركنا في قلمك وافكارك وابداعاتك

اهلا بكم جميعا
المواضيع الأخيرة
تجليات المعراجالأحد 03 مايو 2015, 12:19 amدمعة حزينة
تغريداتالجمعة 05 سبتمبر 2014, 9:11 pm*سلسبيلا*
بعض صور مدن فلسطينالسبت 02 أغسطس 2014, 4:37 pm*سلسبيلا*
دروس احكام التجويدالثلاثاء 08 يوليو 2014, 4:36 pm*سلسبيلا*
تتنبيه تنبيهالخميس 03 يوليو 2014, 11:41 pm*سلسبيلا*
تدفق ال RSS

Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط شَبكِة وَمُنتَدَيَات الفِردَوس ِ الأَعلى..غُرفة سُمُوّ ِ المَشَاعِر الأِيمَانِيَّة على موقع حفض الصفحات

قم بحفض و مشاطرة الرابط شبكة ومنتديات الفردوس الأعلى الجهادية على موقع حفض الصفحات
بحـث
نتائج البحث
بحث متقدم
سحابة الكلمات الدلالية

برامج ننصح بها
برامج ننصح بها
microsoft office winrar 3.90
c cleaner mozilla firefox
total commander video convertor windows xp sp3
برامج تهمك




















أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
5699 المساهمات
4286 المساهمات
3368 المساهمات
1451 المساهمات
1261 المساهمات
847 المساهمات
795 المساهمات
670 المساهمات
642 المساهمات

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
*الأعصار الصامت*
المدير العام
المدير العام
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 4286
تاريخ التسجيل : 14/02/2009
العمر : 40
الموقع الموقع : سمو المشاعر الايمانية اللايت سي..الشبكة الاسلامية
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : في مجال البناء
المزاج المزاج : حازم
تعاليق : ظَمَأُ الكَواسِرِ ِ يًروِيهِ دَمٌ...يرَاقُ من ذَلِيلِ قُطعَان ِ...
وَتَأنَفُ السِّباعُ أَكلَ جِيَف ٍ....تُلقَى بِدَربٍ بعد نُحرانِ ِ..
وَتَرفَعُ تَحِيَّةً وهي تُمَزِّقُ...مَن خَاضَ الغِمارَ كَشُجعَان ِ..
فَالأُسدُ شِيمَتُهَا رِفعَة ً تُتَوِّجُهَا...رُسُوخُ الهَام ِ بِمَيدَان ِ..

http://e3sar-samet.mazikaraby.com

اعلان عائلة الاستشهاديين...عائلة القواسمي

في الأربعاء 06 يوليو 2011, 4:25 am
القسامي باسل القواسمي




مقاتل فذ حافظ على خيار المقاومة حتى الرمق الأخير





الخليل - خاص

كيف تغدو شوارع الخليل وحاراتها ومساجدها وأزقتها بدونكم وبأي نور ستستضيء إذا لم ينِرها وهج قنابلكم،ومن يصدح على منابرها وقد غض الجمع صوته ،من يبارز الغازي الذي طغى بطول سيفه الذي حطمته هاماتكم العالية ،من يا ترى يربت على جرح المكلومين ويمسح دمع المظلومين ، من يا ترى يسجد لله على غفوة من النائمين ويردد في عتمة الليل اللهم نصرك القادم ، من يا حواري الخليل يمزق عتمة الليل بوهج سيفه إذا غابت سواعدكم وانطوت صفحاتكم.



المولد والنشأة

(إذا أنا استشهدت يا أمي لا تبكِ ولا تحزني وعليك أن تفرحي أكثر من فرحتك بزواج أبنائك، هذه طريقي اخترتها بنفسي ولم يجبرني عليها أحد وسأظل عليها حتى الشهادة.)

كانت هذه الكلمات آخر ما تفوه به الشهيد المجاهد باسل شقيق القواسمي من مدينة الخليل لوالدته عندما طلبت منه الزواج والاستقرار.

ولد الشهيد القسامي باسل محمد شقيق عبد القادر القواسمة بتاريخ 7/9/1977 في مدينة الخليل في شارع عين سارة قرب مسجد الحرس.

تلقى تعليمه الأساسي في مدرسة الفاروق الأساسية ثم مدرسة الراشدين والحسين الثانوية وهو الآن طالب في السنة الثالثة في جامعة الخليل تخصيص لغة إنجليزية وحاصل على تقدير ممتاز وقد ولد الشهيد لأسرة مجاهدة عرف عنها التدين والتقوى والالتزام بشريعة الله ومباديء الإسلام وله من الأشقاء سبعة وشقيقة واحدة.



وهو ابن شقيق الشهيد القائد الغني عن التعريف عبد الله القواسمة الذي اغتيل في مدينة الخليل في العشرين من شهر حزيران الماضي.



داعية للخير

وكان شهيدنا ملبيا لنداء الله بإقامة الصلاة في المساجد وخاصة مسجد الحرس وقد ضرب الأمثلة في التقوى والصبر على الطاعات حتى إنه كان يقوم الليل سراً ويقرأ القرآن والأوراد اليومية والمأثورات ويحب مساعدة الآخرين حتى إنه لم يبخل بمساعدته على أحد .

وتقول والدته أم حسن لقد كان باسل كريما جدا حتى إنه كان ينفق مصروف جيبه على أطفال الحي ولا يبقي لنفسه شيء حتى إنني كنت أقول له إنك تبالغ في الإنفاق يا باسل .



وتضيف أنه كان على علاقة حميمة بإخوانه في البيت وكان دائما هو الداعية الذي يذكر أهل البيت بالصلاة في المسجد والالتزام بالشرع الحنيف أما شقيقه الأصغر إبراهيم الذي لم يكمل السنة الرابعة فقد كان يحمل راية خضراء ويصول وسط النساء اللواتي تجمعن لتقديم التهنئة ويقول (بالروح بالدم نفديك يا شهيد) فقد قال إنه يحب شقيقه باسل كثيرا لأنه كان يسمح له بالنوم في فراشه وكان يسرد له القصص وأضاف أنه ذهب إلى الجنة ولن يعود إليه لكن إبراهيم لم يتحدث عن الحزن واللوعة غير أننا شاهدنا بريق النصر القريب يلوح في عينيه الجميلتين .



مجاهد حتى الثمالة

وقد حافظ باسل على خطه الجهادي حتى اللحظات الأخيرة وتقول أمه ان آخر حديث لها مع باسل كان حول زواجه حيث بذلت جهدا لإقناعه بأن يتزوج ويستقر لكنه رد عليها قائلا .. يا أمي لوكنت أفكر في الزواج لطلبت أية فتاة وعشت معها حياة الرفاهية والسعادة وما عليك إلا أن تدعي الله أن يرزقني الشهادة مقبلا غير مدبر وأن تفرحي كما تفرحين لزواج إخواني وزيادة .



وتضيف أم حسن أن باسل كان يتميز بالسرية التامة وكان يحافظ على سر إخوانه ولما أصبح مطاردا تفاجأت في ذلك حيث لم نعهد عليه الأعمال العسكرية .



وتضيف أنه كان في الفترة الأخيرة يشارك في مسيرات وندوات حركة حماس بشكل عادي وكان كتوما حتى اللحظات الأخيرة وتشير أم حسن أننا عندما كنا نناديه باسمه وهو صغير كان يقول نادوني بالمهندس باسل (وقد حقق حلمه).



وتضيف أم حسن لقد كان حنونا ويحترم أعمامه وعماته وإخوانه وخالاته وأكثر من يحترم الشيخ عبد الله القواسمة قائده ومعلمه وعمه الذي استشهد في عملية اغتيال في العشرين شهر حزيران الماضي.

وتقول أم حسن إن الشيخ عبد الله (أبو أيمن) كان يحوز على احترام وتقدير الجميع وكان ذو هيبة ووقار في العائلة .



المطاردة :

وكان الشهيد باسل ذو علاقة حميمة بالشهيدين أحمد عثمان بدر الذي استشهد قبل أسبوع والشهيد عز الدين مسك وكان لا يعمل أية عمل إلا بعد إذنيهما .



وكان الشهيدان بدر ومسك قد استشهدا في عمارة حسن القواسمي في اشتباك مسلح مع قوات الإرهاب الصهيوني وشاءت قدرة الله أن لا يكون باسل معهما .



وفي اليوم الذي استشهد فيه أحمد بدر وعز الدين مسك حضرت قوات الإرهاب إلى منزل الشهيد عبد الله القواسمة وقامت بتفجيره وتفجير منزل شقيقه الشيخ شفيق القواسمي والد الشهيد باسل وتقول أم حسن إن جنود الاحتلال دمروا المنزل للضغط علينا لتسليم باسل وتضيف أن المنزل مكون من شقتين كل شقة مكونة من ثلاث غرف وتوابعها تم تدميرها على محتوياتها .



وخلال مطاردة قوات الإرهاب لباسل كان جنود الاحتلال يقتحمون الحي ليلا وكانوا يقومون بطردنا خارج المنزل وكانوا يعيثون فيه فسادا من تحطيم وتفتيش وتخريب وكانوا دوما يطلبون منا تسليمه لهم.



وتشير إلى أن باسل أصبح مطلوبا لقوات الاحتلال في الاجتياح الثاني لمدينة الخليل قبل عام ونصف تقريبا حيث جاء جنود الاحتلال لاعتقاله ولم يجدوه ورفض العودة إلى المنزل.



وتقول أم حسن لم أتوقع له الشهادة قبل المطاردة لكنني كنت أعتبرها حقيقة واقعة لا محالة بعد المطاردة .



قصة الاستشهاد

كانت قوات الإرهاب تبحث عن باسل ليلا ونهارا وكانوا يحضرون إلى المنزل عائلته في أوقات متقاربة وعندما استشهد الشيخ عبد الله القواسمة حضرت قوات الإرهاب إلى منزل العائلة واعتقلت والدته أم حسن وكانت مريضة جدا حتى إن جنود الاحتلال حملوها على نقالة المرضى واحتجزوها لمدة ثلاثة أيام في مكتب الارتباط في الخليل وتم التحقيق معها وطلبوا منها الضغط على باسل لتسليم نفسه ولكنها قالت لهم إنها لا تعلم أين هو وقد اعتقلت معها والدة الشهيد عز الدين مسك ولنفس الغرض .



وبعد استشهاد عز الدين وأحمد ضيقت سلطات الاحتلال عليه الخناق وفي صبيحة يوم الاثنين 22/9/2003 كان الشهيد باسل في موعد مع الشهادة حيث حاصرت قوات الإرهاب منزل المواطن أكرم شاهين في حي البصه إلى الجنوب من مدينة الخليل وقامت بإخلائه من سكانه وأخذت تساومه على الاستسلام وقامت بإدخال امرأة إلى المنزل قبل قصفه وطلبت منه أن يسلم نفسه لكنه قال لها بشموخ "لن يساومني أحد على إسلامي وديني" لن أخرج ولن أستسلم.



وبحسب روايات شهود عيان فإن الشهيد كان يختبىء في بئر مياه قريب من المنزل وقامت قوات الإرهاب بالمناداة عليه بمكبرات الصوت لتسليم نفسه لكنه رفض فقاموا بقصف المنزل بقذائف الدبابات ثم قاموا بتسويته بالأرض بجرافة من نوع (دي 9) ثم أخرجوا الشهيد وألقوه على الأرض بعد أن جردوه من ملابسه.



واحة الشهداء

وكانت عائلة القواسمة التي رفعت رأس الخليل عاليا واحة للشهداء والاستشهاديين قد قدمت العديد منهم خلال انتفاضة الأقصى من أبرزهم الشهيد محمود القواسمي منفذ عملية شارع موريا في حيفا والتي قتل فيها 17 صهيونيا.



والاستشهادي حمزة القواسمي منفذ عملية مستوطنة خارصينا والتي قتل فيه أحد أقطاب الإرهاب الصهيوني في الخليل والاستشهاديان منفذا عملية كريات أربع التي قتل فيها أربعة صهاينة وهما حمزة القواسمي ومحسن القواسمي.



هذا بالإضافة إلى الشهيد القائد عبد الله القواسمة الذي استطاع تجنيد أكثر من 20 استشهاديا جلهم من مدينة الخليل ونفذوا عمليات استشهادية ناجحة وقتلوا أكثر من 100 صهيوني وإصابة المئات بجروح في أقل من عام ونصف من عمر انتفاضة الأقصى الباسلة بدءاً من عملية أدورة التي نفذها الاستشهادي طارق دوفش وانتهاءا بعملية شارع حاييم بارليف التي نفذها الاستشهادي رائد مسك.

شَبكِة وَمُنتَدَيَات الفِردَوس ِ الأَعلى الجِهادِية ..غُرفة سُمُوّ ِ المَشَاعِر الأِيمَانِيَّة



منتدى جهادي علمي يسعى للنهوض بالامة ونصرتها
مركز تحميل الصور
avatar
*الأعصار الصامت*
المدير العام
المدير العام
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 4286
تاريخ التسجيل : 14/02/2009
العمر : 40
الموقع الموقع : سمو المشاعر الايمانية اللايت سي..الشبكة الاسلامية
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : في مجال البناء
المزاج المزاج : حازم
تعاليق : ظَمَأُ الكَواسِرِ ِ يًروِيهِ دَمٌ...يرَاقُ من ذَلِيلِ قُطعَان ِ...
وَتَأنَفُ السِّباعُ أَكلَ جِيَف ٍ....تُلقَى بِدَربٍ بعد نُحرانِ ِ..
وَتَرفَعُ تَحِيَّةً وهي تُمَزِّقُ...مَن خَاضَ الغِمارَ كَشُجعَان ِ..
فَالأُسدُ شِيمَتُهَا رِفعَة ً تُتَوِّجُهَا...رُسُوخُ الهَام ِ بِمَيدَان ِ..

http://e3sar-samet.mazikaraby.com

اعلان رد: عائلة الاستشهاديين...عائلة القواسمي

في الأربعاء 06 يوليو 2011, 4:31 am
الشهيد المجاهد عبد الله القواسمي



الشهيد المجاهد عبد الله القواسمي .. حمل الدعوة منذ نعومة أظفاره .. تنقل ما بين سجون العدو الصديق و كان أحد أقمار مرج الزهور




ولد عبد الله عبد القادر القواسمي في مدينة الخليل عام 1960، ودرس في مدارسها حتى نال الشهادة الثانوية العامة ثم التحق بجامعة الخليل منبر الإسلام في المدينة في العام 1982. ولظروف اجتماعية واقتصادية لم يتمكن من إكمال دراسته الجامعية.


متزوج من الأخت المجاهدة فتحية القواسمي وهي من مدينة نابلس وخريجة جامعة الخليل وتعمل الآن مديرة المدرسة الشرعية التابعة للجمعية الخيرية الإسلامية في الخليل، له ستة أبناء أكبرهم بيان وأصغرهم عبد القادر، أُبعد إلى مرج الزهور عام .1992


اعتقل القواسمي في المرة الأولى عام 1988 وأمضى في السجن شهرين، وقد وجهت له تهمة مقاومة الاحتلال.


وفي عام 1992 اعتقل للمرة الثانية ثم أبعد مع 417 مجاهداً فلسطينياً من حركتي حماس والجهاد الإسلامي الى مرج الزهور على الحدود مع لبنان. وعندما عاد مبعدوا مرج الزهور إلى منازلهم بعد عام من الإبعاد لم يعد عبد الله إلى منزله بل نقل إلى أقبية التحقيق الصهيونية وحكم عليه بالسجن لمدة 12 شهراً. له من الأشقاء خمسة ومن الشقيقات أربعة.


وبعد مجيء السلطة الفلسطينية اعتقلته عناصر المخابرات العامة في السلطة ونقلته إلى سجن أريحا المركزي.


وفي سجون السلطة تعرض أبو أيمن لأشد صنوف التعذيب والشبح والعذاب النفسي، وقد قامت المخابرات الفلسطينية والأمن الوقائي بعزله في زنزانة انفرادية لمدة 130 يوماً، وصادف اعتقاله الأول في سجون السلطة مع الذكرى العاشرة لانطلاق حركة حماس في 14 /1/1998 وقد اعتقل معه شقيقه الأكبر الشيخ شفيق القواسمي (55 عاماً) وأبناؤه باسل وإيهاب وأشقائه محمد ومحمود واحمد وعمر، واعتقل معهم عدد آخر من المستأجرين في البناية التي كان يقطنها القواسمي، وتم الإفراج عن جميع المعتقلين باستثناء عبد الله الذي اتهمته السلطة الفلسطينية بتقديم مساعدات لمطاردين فلسطينيين منهم الشهيد القائد محمود أبو هنود.


وخلال الأربعين يوماً الأولى في التحقيق لم يسمح لأحد من أهله بزيارته أو مشاهدته، وبعد عناءشديد وتدخلات من قبل شخصيات فلسطينية وأخرى من جمعيات حقوق الإنسان سمح لذويه بزيارته تحت الحراسة المشددة.


المطلوب رقم واحد


ومنذ شهر آذار 2003 اعتبرت سلطات الاحتلال الشهيد عبد الله القواسمي المطلوب رقم واحد، وأسندت إليه التخطيط والإعداد لعشرات العمليات الاستشهادية وقامت خلال الشهرين الماضيين بحملات تفتيش ومداهمات واسعة لاعتقاله.


تقول زوجته (أم أيمن) إن جنود الاحتلال كانوا يداهمون منزلها بشكل يومي ويقومون بأعمال تكسير وعربدة في المنزل، وكانوا يحققون معها باستمرار ويسألونها عن أبو ايمن، وتقول أنها تركت أثاث المنزل وملابس الأطفال بدون ترتيب وعندما لاحظوا هذا الأمر قالوا لها من الأفضل لك أن تقنعيه بأن يسلم نفسه.


وقد قامت سلطات الاحتلال بعمليات عسكرية كثيرة ضمن محاولاتها لإلقاء القبض عليه أو تصفيته، وكانت آخرها يوم الاثنين 16 حزيران الحالي حيث قامت قوة عسكرية بمطاردة الشهيد بالقرب من منطقة وادي الشرق الواقعة بين بلدة حلحول وبلدة سعير شمالي مدينة الخليل، ولاحظ المواطنون الذين تواجدوا في المنطقة رجلاً يحمل في يديه حقيبتين وينسحب من المكان عبر كروم العنب، ثم قامت القوات الصهيونية في تلك المنطقة باحتجاز العشرات من الفلسطينيين لساعات طويلة.


العمليات العسكرية التي نسبت الى الشهيد


اتهمت سلطات الاحتلال عبد الله القواسمي بالوقوف وراء كافة العمليات الاستشهادية التي نفذها مجاهدون من كوادر كتائب القسام بالخليل، وقالت إن مطلوباً آخر يدعى أحمد عثمان بدر والذي ما زال على قيد الحياة، شارك معه في التخطيط والتنفيذ، كما اتهمته بالتعاون مع الشهيد علي علان قائد كتائب القسام في جنوبي فلسطين ومشاركته في التخطيط لتلك العمليات، وهذه بعض العمليات التي نسبت للقواسمي التخطيط لها ومعظمها نجحت في تكبيد الاحتلال خسائر مادية وبشري



شَبكِة وَمُنتَدَيَات الفِردَوس ِ الأَعلى الجِهادِية ..غُرفة سُمُوّ ِ المَشَاعِر الأِيمَانِيَّة



منتدى جهادي علمي يسعى للنهوض بالامة ونصرتها
مركز تحميل الصور
avatar
*الأعصار الصامت*
المدير العام
المدير العام
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 4286
تاريخ التسجيل : 14/02/2009
العمر : 40
الموقع الموقع : سمو المشاعر الايمانية اللايت سي..الشبكة الاسلامية
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : في مجال البناء
المزاج المزاج : حازم
تعاليق : ظَمَأُ الكَواسِرِ ِ يًروِيهِ دَمٌ...يرَاقُ من ذَلِيلِ قُطعَان ِ...
وَتَأنَفُ السِّباعُ أَكلَ جِيَف ٍ....تُلقَى بِدَربٍ بعد نُحرانِ ِ..
وَتَرفَعُ تَحِيَّةً وهي تُمَزِّقُ...مَن خَاضَ الغِمارَ كَشُجعَان ِ..
فَالأُسدُ شِيمَتُهَا رِفعَة ً تُتَوِّجُهَا...رُسُوخُ الهَام ِ بِمَيدَان ِ..

http://e3sar-samet.mazikaraby.com

اعلان رد: عائلة الاستشهاديين...عائلة القواسمي

في الأربعاء 06 يوليو 2011, 4:37 am
أحمد القواسمي ...شهيد وبطل ....




ولد الشهيد احمد علي حسن القواسمي في مدينة الخليل بتاريخ 1 /12/ 1985.
والتحق بمدرسة الملك خالد الأساسية في مدينة الخليل، وهو من طلاب الصف التاسع الأساسي، وهو من الطلبة المجتهدين، وقد شهد له الطلبة والمدرسين بالاجتهاد والهدوء والأخلاق الحميدة حصل على معدل بتقدير جيد جدًّا، ينتسب الشهيد القواسمي إلى عائلة مجاهدة له من الأخوة 9 أشقاء وخمسة أخوات، ترتيبه بينهم الثالث عشر، وقد استشهد بتاريخ 11 /12/ 2000.

قصة استشهاده
في يوم الجمعة الموافق 8/ 12/ 2000 شارك الشهيد أحمد في مسيرة نظمتها القوى الوطنية والإسلامية في مدينة الخليل، انطلقت من مسجد الحرس في منطقة رأس الجورة شمال المدينة، وقد سار الشهيد أحمد في أجواء لم تشهد أي احتكاكات أو مواجهات، ولما انتهت المسيرة ذهب الشهيد أحمد لمشاهدة مقام الشهيد حمزة أبو اشخيدم، الذي سقط في حارة الشيخ، وأقامت له الفعاليات الوطنية مقامًا هناك قبل استشهاد أحمد بأيام، وحسب أقوال شقيقه حسن فإن أحمد أصيب برصاصة في قدمه كما روى له شهود عيان تواجدوا في المنطقة، فقام الشهيد بالاستنجاد بالمواطنين لإسعافه، وقد سُمِعَ صوته وهو يطلب الإسعاف وينادي على أمه، وقد حضر إلى مكان وجود الشهيد جندي صهيوني قام بوضع قدمه على عنق الشهيد، وأطلق رصاصة على مقدمة رأسه، وتركه ينزف وولى هاربًا إلى موقعه العسكري القريب من منطقة الحادث كما أفاد شهود العيان، وقد روى الشهود بأن الجندي دخل إلى مناطق السلطة الفلسطينية لتنفيذ جريمته وقد قام مواطن فلسطيني شاهد عملية القتل بنقل الفتى القواسمي إلى منطقة قريبة من أحد الشوارع؛ لنقله إلى المستشفى، فاعترضه جندي وحاول منعه من إسعافه، إلا أنه تراجع أمام إصرار المواطن ونزيف الدماء من رأس الطفل القواسمي، وقد نقل إلى مستشفى الأهلي وهو يعاني من حالة موت سريري حيث استشهد بتاريخ 11/ 12 /2001.
وقال حسن القواسمي شقيق الشهيد بأن جنود الاحتلال استهدفوا شقيقه، وقصدوا قتله. وروى بأن جنديا صهيونيًّا أوقف شقيقه حجازي (16) عامًا، وقال له: هل أنت شقيق الطفل الذي أصيب؟ فأجابه حجازي: نعم. فقام الجندي بإطلاق سراحه، وتساءل حسن: كيف عرف الجندي بأن حجازي شقيق أحمد؟ وكيف عرف اسم الشهيد أحمد بعد لحظات من إطلاق النار عليه؟ علمًا بأننا لا نسكن في مناطق التماس، وأحمد لم يكن وجهًا مألوفًا لدى الجنود[1].




قالوا عنه
يروي حسن علي القواسمي شقيق الشهيد فصولاً جميلة من حياة الشهيد أحمد، وقال بأنه كان دؤوبًا نبيهًا جميلاً خُلُقًا وخَلقًا، لم يلاحظ أحد من أهله بأنه قد يلتحق بقافلة الشهداء؛ لشدة هدوءه وحبه لمدرسته وحبه لعمله، الذي كان يلتحق به بعد الدوام المدرسي، أو أيام العطل.
ولكن حسن قال بأن الشهيد أحمد كثيرًا ما كان يغبط الشهداء، وكان كلما رأى شهيدًا يتمنى أن يكون رفيقًا له، ويقول حسن أيضًا بأن أحمد كان يشارك في المسيرات السلمية وقد تأثر كثيرًا لمشهد مقتل الطفل محمد الدرة، وكان يحرص دائمًا على رؤية الشهداء والمشاركة في جنائزهم.




شَبكِة وَمُنتَدَيَات الفِردَوس ِ الأَعلى الجِهادِية ..غُرفة سُمُوّ ِ المَشَاعِر الأِيمَانِيَّة



منتدى جهادي علمي يسعى للنهوض بالامة ونصرتها
مركز تحميل الصور
avatar
*الأعصار الصامت*
المدير العام
المدير العام
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 4286
تاريخ التسجيل : 14/02/2009
العمر : 40
الموقع الموقع : سمو المشاعر الايمانية اللايت سي..الشبكة الاسلامية
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : في مجال البناء
المزاج المزاج : حازم
تعاليق : ظَمَأُ الكَواسِرِ ِ يًروِيهِ دَمٌ...يرَاقُ من ذَلِيلِ قُطعَان ِ...
وَتَأنَفُ السِّباعُ أَكلَ جِيَف ٍ....تُلقَى بِدَربٍ بعد نُحرانِ ِ..
وَتَرفَعُ تَحِيَّةً وهي تُمَزِّقُ...مَن خَاضَ الغِمارَ كَشُجعَان ِ..
فَالأُسدُ شِيمَتُهَا رِفعَة ً تُتَوِّجُهَا...رُسُوخُ الهَام ِ بِمَيدَان ِ..

http://e3sar-samet.mazikaraby.com

اعلان رد: عائلة الاستشهاديين...عائلة القواسمي

في الأربعاء 06 يوليو 2011, 4:47 am


الشهيد محسن القواسمي...



الشهيد حاتم القواسمي




الشهيد باسل القواسمي

تعتبر عائلة الشيخ شفيق القواسمي من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية نموذجًا لعائلة فلسطينية قدمت التضحيات الجسام ما بين الشهادة والأسر والمطاردة في سجون الاحتلال الصهيوني من جهة، والاعتقال والتعذيب في سجون ميليشيا عباس التي لم تتركهم وشأنهم رغم جراحهم التي سببها الاحتلال من جهة أخرى.

ولا يكاد يمر عيد أو شهر رمضان دون أن تفقد الأسرة أيًّا من أفرادها ما بين شهيدين قدمتهما، أو أسرى في سجون الاحتلال، أو مختطفين في سجون ميليشيا عباس، وهو ما حولها فعلاً إلى عائلة مجاهدة صابرة مثالاً للعائلات الفلسطينية في مدينة الخليل ولكل عائلات فلسطين.

رحلة في السجون
ولكل فرد في العائلة حكاية تنسج مع حكايات أفرادها الآخرين قصة جهاد ومرابطة، ومأساة تتكامل فصولها على الوجه الآخر، فوالد العائلة الشيخ محمد شفيق القواسمي، وهو أستاذ وخطيب مفوه وأحد وجوه عائلة القواسمي ومدينة الخليل، رغم ما عاصره من جراح وآلام من فقدان للأبناء الشهداء أو أسر في سجون الاحتلال، أو فقدان للشقيق شهيدًا أيضًا، وآخر توفي بمرض عضال، إن قابلته لا ترى في عينيه إلا نظرات عز وثبات تواسيك، ولا تحتاج إلى مواساتك.

الشيخ أبو الحسن، والذي أُفرج عنه قبل أسبوع فقط من سجون الاحتلال بعد اعتقال دام عامًا كاملاً على خلفية اتهامه بالعمل لصالح حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، ما زال يتمتع بمعنويات كبيرة تناطح الجبال، ولا يتردد في قول كلمة الحق مهما كلفته، ومنابر مساجد خليل الرحمن تشهد على جرأته في ذلك، ورغم أنه فقد والديه التوأم باسل وحاتم خلال انتفاضة الأقصى كشهداء ومطاردين من قِبل الاحتلال على خلفية انتمائهم إلى "كتائب عز الدين القسام"، وتنفيذهم عمليات ضد الاحتلال، بالإضافة إلى فقده شقيقه الشيخ الشهيد عبد الله القواسمي قائد كتائب "القسام" سابقًا، لكنه لم يمل من مقاومة المحتل بكل ما يملك رغم كبر سنه الذي تجاوزه عقده الستيني.

وقد سبق أن اعتُقل أبو الحسن عدة مرات من قِبل قوات الاحتلال ما بين الاعتقال بحكم أو عبر "الإداري" أو لمدد قصيرة، خاصة خلال فترة مطاردة شقيقه عبد الله، ونجله أحد قادة القسام قبل اغتياله، بالإضافة إلى اختطافه عدة مرات من قِبل ميليشيا عباس خلال انتفاضة الأقصى وقبلها.

ملاحقات ميليشيا عباس
ولم تدم فرحة عائلة القواسمي طويلاً بخروج الشيخ محمد شفيق من سجون الاحتلال رغم غياب نجله أديب (20 عامًا) في الاعتقال الإداري، حتى كان اعتقال الاحتلال لنجله إيهاب (31 عامًا) الذي لم يمض ساعة فقط على الإفراج المؤقت عنه من سجون ميليشيا عباس كإجازة للمشاركة في عزاء عمه الذي توفي بمرض عضال.

وقصة إيهاب نجل الشيخ محمد شفيق هي فصل أخر من المعاناة، فقد أمضى ما يزيد عن عام في الاعتقال والتعذيب والتنكيل الوحشي في سجون ميليشيا عباس في الخليل منذ شهر رمضان الماضي، ثم خلال فترة اعتقاله نُقل إلى سجن أريحا، علمًا أن أسير محرر سابق أمضى فترات متفاوتة في سجون الاحتلال وميليشيا أيضًا.

صبر رغم الأسى
أما الشهيدان باسل وحاتم، وهما توأمان، فقد استُشهدا على فترتين قريبتين برصاص قوات الاحتلال، حيث قضى الأول في اشتباك مسلح مع قوات الاحتلال خلال مطاردته بالمدينة بتاريخ (22-9-2003م)، ويصادف عيد الفطر القادم ذكرى اغتياله السادسة، فيما استشهد حاتم أثناء تصنيعه لعبوات ناسفة قرب بلدة تفوح غرب المدينة مع عنصر آخر من مهندسي "القسام" بتاريخ (10-12-2003م).

أما شقيقهم أمين، وهو مختطف سابق أيضًا لدى الاحتلال وميليشيا عباس لعدة مرات، فيدرس في جامعة الخليل، لكنه لم يتمكن من التخرج من الجامعة بفعل اعتقالاته المتتالية، والتي كان آخرها من قِبل ميليشيا عباس التي أفرجت عنه بعد أيام من اعتقاله.

بينما أديب الذي يخوض الاعتقال الثالث رغم صغر سنه، إلا أنه ما زال يمضى فترة الاعتقال تحت قانون الاعتقال الإداري، وسبق ذلك فترات متفاوتة في سجون ميليشيا عباس.

أما منزل العائلة الذي تم هدمه من قبل قوات الاحتلال، فما زال هدفًا لا تمر مدة إلا وتقوم باقتحامه وتفتيشه وتحطيم محتوياته، ويحدث الأمر ذاته على يد ميليشيا عباس التي قامت باقتحامه عدة مرات والاعتداء على أهله.

هكذا هي لوحة رسمتها عائلة القواسمي من معاناة وصبر وجهاد وتحدٍّ للمحتل وأعوانه، لتسطر بها في سجل تاريخها علامات عز وإشراق من دماء وقيود في سبيل الله والوطن.

شَبكِة وَمُنتَدَيَات الفِردَوس ِ الأَعلى الجِهادِية ..غُرفة سُمُوّ ِ المَشَاعِر الأِيمَانِيَّة



منتدى جهادي علمي يسعى للنهوض بالامة ونصرتها
مركز تحميل الصور
avatar
*الأعصار الصامت*
المدير العام
المدير العام
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 4286
تاريخ التسجيل : 14/02/2009
العمر : 40
الموقع الموقع : سمو المشاعر الايمانية اللايت سي..الشبكة الاسلامية
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : في مجال البناء
المزاج المزاج : حازم
تعاليق : ظَمَأُ الكَواسِرِ ِ يًروِيهِ دَمٌ...يرَاقُ من ذَلِيلِ قُطعَان ِ...
وَتَأنَفُ السِّباعُ أَكلَ جِيَف ٍ....تُلقَى بِدَربٍ بعد نُحرانِ ِ..
وَتَرفَعُ تَحِيَّةً وهي تُمَزِّقُ...مَن خَاضَ الغِمارَ كَشُجعَان ِ..
فَالأُسدُ شِيمَتُهَا رِفعَة ً تُتَوِّجُهَا...رُسُوخُ الهَام ِ بِمَيدَان ِ..

http://e3sar-samet.mazikaraby.com

اعلان رد: عائلة الاستشهاديين...عائلة القواسمي

في الأربعاء 06 يوليو 2011, 4:47 am
..............وللحديث بقية...ان شاء الله

الاعصار الصامت

شَبكِة وَمُنتَدَيَات الفِردَوس ِ الأَعلى الجِهادِية ..غُرفة سُمُوّ ِ المَشَاعِر الأِيمَانِيَّة



منتدى جهادي علمي يسعى للنهوض بالامة ونصرتها
مركز تحميل الصور
avatar
Asinat27
وسام الفردوس الاعلى
وسام الفردوس الاعلى
الجنس : انثى عدد المساهمات : 3368
تاريخ التسجيل : 14/05/2011
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : ان شا الله بالمستقبل مهندسة كيميائية ... الهواية : الكتابة الرسم ركوب الخيل" الفروسية"
المزاج المزاج : رايقة
تعاليق : كم من حقدٍ يسيطر على كياني ...


كم من خناجرَ مسمومةٍ طعنتْ في فؤادي ...


حتى تناثرت أشلائي ...


أبكيكَ فؤادي ألماً ... أبكيكَ حزناً ... أبكيكَ وحدةً ...



فأبيت مع الجراح ... تعذبني واعذبها .. تبادلني الشعور وأبادلها .. هويتها وانا لا اشك انها تهواني .... تعلمني فن العذاب وأعلمها فن الصبر ... فقط ... أوجعيني يا جراح ولا تبالي ببكائي أو أنيني







اعلان رد: عائلة الاستشهاديين...عائلة القواسمي

في الأربعاء 06 يوليو 2011, 7:47 pm
انظُر الى جمال اشراقة وجوههم والنور الذي يشِّعُ منه ...


اللهمَّ اجعلنا من الشُّهداء يارحمن وارحمنا برحمتك ...


نَنتَظِر المزيد...


باركَكَ الله تعالى ورحِمَكَ برحمتِه ...

شَبكِة وَمُنتَدَيَات الفِردَوس ِ الأَعلى الجِهادِية ..غُرفة سُمُوّ ِ المَشَاعِر الأِيمَانِيَّة



منتدى جهادي علمي يسعى للنهوض بالامة ونصرتها

إن مرت الايام ولم تروني فهذه مشاركاتي فـتذكروني ، وان غبت ولم تجدوني أكون وقتها بحاجة للدعاء فادعولي



اختكم في الله ...


Asinat
avatar
*الأعصار الصامت*
المدير العام
المدير العام
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 4286
تاريخ التسجيل : 14/02/2009
العمر : 40
الموقع الموقع : سمو المشاعر الايمانية اللايت سي..الشبكة الاسلامية
العمل/الترفيه العمل/الترفيه : في مجال البناء
المزاج المزاج : حازم
تعاليق : ظَمَأُ الكَواسِرِ ِ يًروِيهِ دَمٌ...يرَاقُ من ذَلِيلِ قُطعَان ِ...
وَتَأنَفُ السِّباعُ أَكلَ جِيَف ٍ....تُلقَى بِدَربٍ بعد نُحرانِ ِ..
وَتَرفَعُ تَحِيَّةً وهي تُمَزِّقُ...مَن خَاضَ الغِمارَ كَشُجعَان ِ..
فَالأُسدُ شِيمَتُهَا رِفعَة ً تُتَوِّجُهَا...رُسُوخُ الهَام ِ بِمَيدَان ِ..

http://e3sar-samet.mazikaraby.com

اعلان رد: عائلة الاستشهاديين...عائلة القواسمي

في الأربعاء 06 يوليو 2011, 8:38 pm
رحم الله شهداءنا....

بوركتِ اختي اسينات....

الاعصار الصامت

شَبكِة وَمُنتَدَيَات الفِردَوس ِ الأَعلى الجِهادِية ..غُرفة سُمُوّ ِ المَشَاعِر الأِيمَانِيَّة



منتدى جهادي علمي يسعى للنهوض بالامة ونصرتها
مركز تحميل الصور
استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى